اختلال التوازن لصالح السلطة التنفيذية في العراق

$15.00

 كتاب  اختلال التوازن لصالح السلطة التنفيذية في العراق

تبنى العراق الملكي النظام البرلماني أسلوباً للحكم وفي ظل هذا النظام يسود رئيس الدولة ولا يحكم
ونتيجة لقساوة تجربة النظم الانقلابية التي هيمنت على مجمل الحياة السياسية أقبل القادمون الجدد للسلطة بعد سنة 2003 على النظام البرلماني وهم يعتقدون أن الحل الأمثل لعدم تكرار التجربة المريرة السابقة ، هو تبني النظام البرلماني الذي يركز الصلاحيات التنفيذية بيد رئيس مجلس الوزراء ، وما رئيس الدولة إلا رمز وحكم بين السلطات …..
في هذا الكتاب جرى التركيز على حقيقة التوازن الذي أقامه الدستور بين السلطتين التشريعية والتنفيذية ، وواقع التجربة البرلمانية الأولى في العهد الجمهوري

Product Description

الفهرس

المقدمة – …………………………………………………………  

تمهيد- ………………………………………………………….

الفصل الأول – أسبقية الولادة  ……………………………….

المبحث الأول – آلية ولادة مجلس النواب …………………….

المبحث الثاني – توافقية قيادة المجلس ………………………..

المبحث الثالث – تجاهل خيارات الناخب ……………………..

المبحث الرابع – ولادة الحكومة من رحم البرلمان ………..

الفصل الثاني – متلازمة الولاية……………………………

المبحث الأول – انتهاء ولاية عضو مجلس النواب على وجه الإنفراد – ………………………………………………………………

المبحث الثاني – متلازمة حالات انتهاء ولاية عضو مجلس الوزراء والنواب …………………………………………………….

الفصل الثالث – الصلاحيات المتقابلة …………………….

المبحث الأول – الشروع بالقانون ………………………..

المبحث الثاني – شكلية اختصاص المجلس المالي ……..

المبحث الثالث – الإدارة بالوكالة ………………………….

الفصل الرابع – جدوى المراقبة …………………………

الفصل الخامس – تقابل الصلاحيات وتوازنها ……………

المبحث الأول – شرعية الولادة………………………….

المبحث الثاني – تشاركية بعض الصلاحيات ……………..

المبحث الثالث – احتواء السلطة القضائية ………………

الفصل السادس – لعبة الحصانة …………………………..

المراجع …………………………………………………..

الفهرس ……………………………………………………..

 

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

Be the first to review “اختلال التوازن لصالح السلطة التنفيذية في العراق”

سبعة عشر + تسعة =